مجلس الغرف السعودية يناقش “مبادراته التطويرية” لتعزيز دور قطاع الأعمال في رؤية 2030

04/04/2018

ترأس رئيس مجلس الغرف السعودية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي أمس الثلاثاء 3 أبريل الجاري اجتماعات اللجنة التنفيذية لمجلس الغرف السعودية الـ 89 واجتماع مجلس إدارة مجلس الغرف السعودية الـ 95 والتي استضافتها الغرفة التجارية والصناعية بالقصيم ، وذلك بحضور نائبي رئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي العبيدي والأمين العام الدكتور سعود المشاري، ورؤساء وممثلي (28) غرفة تجارية وصناعية على مستوى المملكة، حيث ناقشت الاجتماعات جملة من القضايا التي تهدف لتعزيز دور القطاع الخاص في مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأوضح الراجحي أن أجندة أعمال اجتماعات اللجنة التنفيذية و مجلس إدارة مجلس الغرف السعودية تضمنت عدداً من الموضوعات من أبرزها اعتماد الحساب الختامي والميزانية العمومية للعام 2017م، والاستماع لتقرير حول متابعة تنفيذ توصيات اجتماع اللجنة التنفيذية (88) ومجلس الإدارة (94) ،مثمناَ في هذا السياق جهود أعضاء اللجنة التنفيذية في متابعة سير العمل والأداء بمختلف المشروعات ،مشيراً إلى أنه جرى الاطلاع على تقرير حول مستوى التقدم في المبادرات التطويرية التي يعمل عليها المجلس لتعزيز دور قطاع الأعمال السعودي وأجهزته المؤسسية ممثلة في مجلس الغرف السعودية والغرف التجارية والصناعية ورفع مستوى أدائه وزيادة مساهمته في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في ظل برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030.

وأضاف أن الاجتماعات ناقشت دعم وتمويل المبادرات التطويرية والتكتلات التي قام مجلس الغرف السعودية بتشكيلها لتحقيق محاور وتطلعات رؤية 2030، بالإضافة للدراسة الاستراتيجية للمجلس ، فضلاً عن مشروع اللائحة التنظيمية للجنة الخبراء بالمجلس التي تضم في عضويتها نخبة من الكفاءات السعودية من أصحاب الفكر والخبرة الطويلة في مجالات الاقتصاد والإدارة وتُعني بتقديم المشورة والرأي الفني حول مختلف قضايا الاقتصاد وقطاع الأعمال بالمملكة .

ولفت الراجحي إلى أهمية هذه الاجتماعات وما تثمر عنه من قرارات تعزز من مكانة قطاع الاعمال السعودي وتمكنه من القيام بالدور المأمول منه كشريك استراتيجي للقطاع العام في ظل هذه المرحلة وما تتطلبه من مضاعفة الجهود لتنفيذ توجهات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز –حفظها الله- نحو تحقيق رؤية المملكة 2030،منوهاً باستضافة الغرفة التجارية الصناعية بالقصيم لاجتماعات اللجنة التنفيذية ومجلس الإدارة وما لمسوه من مستوى رفيع في تنظيم أعمال هذه الاجتماعات والبرنامج المصاحب لها، معرباً عن شكره للمسئولين بالغرفة على حفاوة الاستقبال والضيافة ولما بذلوه من جهود مقدرة لإنجاح فعاليات هذه الاجتماعات، ولرؤساء وممثلي الغرفة التجارية والصناعية لتفاعلهم وحضورهم لهذه الاجتماعات التي تهدف للنهوض بقطاع الاعمال والغرف التجارية والصناعية.

وثمن الجهود التي تضطلع بها الغرفة التجارية والصناعية بالقصيم في تعزيز التنمية الاقتصادية بالمنطقة وخدمة المستثمرين والمنتسبين للغرفة ، مشيداً بما تشهده المنطقة من نهضة اقتصادية، داعياً أصحاب الأعمال للاستفادة من الفرص الاستثمارية الواعدة التي تزخر بها منطقة القصيم.

وأشار الراجحي الى أن انعقاد اجتماع اللجنة التنفيذية واجتماع مجلس إدارة مجلس الغرف السعودية بالقصيم يأتي في إطار فلسفة المجلس في عقد هذه الاجتماعات بالتناوب بمقار الغرف التجارية والصناعية بمناطق ومحافظات المملكة المختلفة بهدف تعميق الصلات بين أعضاء مجلس الإدارة واصحاب الأعمال بالغرف التجارية والصناعية في مختلف مناطق ومحافظات المملكة، فضلاً عن تعزيز فرص الاستثمار والتنمية بمختلف المناطق ومد جسور التعاون بين اصحاب الأعمال السعوديين حيث يتضمن برنامج هذه الاجتماعات عادة زيارات ميدانية للتعرف على مقومات تلك المناطق والمحافظات الاستثمارية والسياحية ولقاء المسؤولين فيها.

الجدير بالذكر أن البرنامج المصاحب لاجتماعات مجلس الغرف السعودية بالقصيم اشتمل على تنظيم الغرفة التجارية والصناعية بالقصيم لحفل استقبال لرئيس وأعضاء مجلس إدارة مجلس الغرف السعودية، ولقاء صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبد العزيز أمير منطقة القصيم، مع رئيس ونواب وأعضاء مجلس الغرف السعودية في مكتب سموه بديوان الإمارة، بالاضافة لجولة ميدانية في أرجاء مدينة بريدة للتعرف على أبرز مهرجاناتها ومعارضها وملامحها السياحية ومشاريعها الاستثمارية والتنموية و نهضتها العمرانية والخدمية في مختلف المجالات.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
X
X