رئيس مجلس الغرف السعودية: قيادة المرأة سيزيد من مشاركتها.. ويعزز قدرة عدد من القطاعات الاقتصادية

24/06/2018

نوّه رئيس مجلس الغرف السعودية د. سامي العبيدي بالقرار التاريخي بالسماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، والذي بدأ تطبيقه اليوم الأحد.. مشيراً أن ذلك القرار من شأنه رفع نسبة مشاركة المرأة في العمل لتصل من 22٪ حالياً إلى 30٪ بحلول 2030.. وهي إحدى الإصلاحات التي تسعى لها المملكة، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز (يحفظه الله) ومن خلال رؤية أميرها الشاب ولي العهد الأمير محمد بن سلمان (يحفطه الله)..

وأضاف الدكتور سامي بأن القرار اقتصادياً سيعزز عدد كبير من القطاعات، مثل مبيعات السيارات والتأمين، وغيرها الكثير، كما أنه سيوفر كثير من الأموال المهاجرة، حيث أن بعض الاحصائيات تقول أن تحويلات السائقين الأجانب بالمملكة تصل إلى أكثر من 13 مليار ريال سنوياً.. وقرار كقيادة المرأة للسيارة سيخفض هذه النسبة مبدئياً إلى أكثر من 10٪، وسترتفع تدريجياً حتى يقل حجم مبالغ التحويلات مستقبلاً وينخفض 65٪.. وأكد د. العبيدي بأن كل ما نراه يؤكد لنا مدى بعد رؤية المملكة، في تنويع اقتصادها بعيدا عن الاعتماد على النفط .. وأختتم د. العبيدي حديثه قائلاً بأن مجلس الغرف والغرف التجارية ستعمل مع قرارات الدولة جنباً إلى جنب في كل ما يعزز مستقبل وتنمية وتطوير هذه البلاد .

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
X
X