قيادات مجلس الغرف السعودية تهنئ القيادة والشعب

23/09/2018

أعربت قيادات مجلس الغرف السعودية وقطاع الأعمال السعودي عن ابتهاجها بمناسبة الذكرى (88) لليوم الوطني، وهي تشارك القيادة الرشيدة والشعب السعودي الفرحة والاحتفال بهذه المناسبة التاريخية ” العظيمة”، والتي قالت بأنها شكلت علامة فارقة في تاريخ المملكة وضعت من بعدها البلاد أقدامها على أعتاب النهضة والتقدم حتى أصبحت من بين أكثر الدول تطوراً وازدهارا في مختلف مناحي ومجالات الحياة.
وبهذه المناسبة قال رئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي بن عبدالله العبيدي ” يسعدني ويشرفني نيابة عن قطاع الأعمال السعودي بالمملكة أن أتوجه بالتهاني القلبية الصادقة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع– يحفظهما الله- ولقيادة وشعب المملكة بهذه المناسبة الوطنية السعيدة التي توحدت من بعدها البلاد تحت راية واحدة هي راية التوحيد على يد الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن طيب الله ثراه.
وأضاف العبيدي بأن مناسبة اليوم الوطني تذكر بما بذله الاجداد والاباء من تضحيات كبيرة في سبيل وحدة هذا الوطن وتقدمه، لينعم ابناءه اليوم بالأمن والاستقرار وتنطلق قاطرة التنمية وتنتظم المدن والقرى والهجر حركة البناء والتعمير حتى باتت المملكة اليوم واحدة من أكبر 20 اقتصاد عالمي، مثمنا ً بهذه المناسبة الدعم الكبير الذي بات يحظى به قطاع الاعمال السعودي من القيادة الرشيدة وكافة أجهزة الدولة حتى بات شريكاً أساسياً في عملية التنمية الاقتصادية.
من جهته هنأ نائب رئيس مجلس الغرف السعودية الأستاذ منير بن محمد ناصر بن سعد القيادة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين بمناسبة اليوم الوطني للمملكة منوهاً بالمضامين الوطنية لهذه المناسبة المتمثلة في تجديد الولاء والبيعة للقيادة الرشيدة والتفاف الشعب حول قيادته والتلاحم بين أبناء الوطن الواحد، والتأكيد على أن الوحدة والاستقرار والأمن تشكل منطلقات هامة لنهضة وتطور وتقدم الدول.
ولفت إلى مرور ذكرى اليوم الوطني والقطاع الخاص السعودي يشهد نمواً مضطردا في حجم مساهمته الاقتصادية وتحقيق تطلعات رؤية 2030 في تنويع القاعدة الاقتصادية ومصادر الدخل وتوطين العمالة في مختلف القطاعات.
بدوره قال نائب رئيس مجلس الغرف السعودية الأستاذ عبد الله بن مرزوق العديم أن اليوم الوطني يمثل ذكرى خالدة في وجدان الشعب السعودي واحتفالية يحرص عليها كل أبناء الوطن لما تحمله من معاني سامية، مضيفاً أن أصحاب الأعمال في المملكة يشاركون القيادة الرشيدة والشعب السعودي الاحتفال باليوم الوطني انطلاقاً من دورهم ومسؤوليتهم الاجتماعية تجاه هذا الوطن الشامخ وبناء مستقبله الواعد بمشيئة الله.
وأضاف بأن قطاع الاعمال لن يألوا جهداً في سبيل تحقيق توجهات الدولة – أيدها الله- والمساهمة الفاعلة تحقيق الرفاه الاجتماعي والاقتصادي.
إلى ذلك قال الامين العام لمجلس الغرف السعودية الدكتور سعود بن عبدالعزيز المشاري أن الاحتفال بذكرى اليوم الوطني للمملكة يعزز من شعور الانتماء للوطن وأهمية المحافظة على المكتسبات التي تحققت لهذه البلاد المباركة منذ تأسيسها وحتى هذا العهد الزاهر بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين ، مشيراً إلى أن الاحتفال هذا العام يأتي متزامنا مع العديد من التطورات الايجابية التي تشهدها المملكة على كافة الأصعدة لا سيما الاقتصادية ،حيث تمضي قاطرة التنمية الاقتصادية بخطى ثابتة وفقاً لرؤية 2030 والتي باتت نتائجها و تأثيراتها الايجابية تظهر من خلال العديد من المؤشرات الاقتصادية.
وقدم بهذه المناسبة التهنئة للقيادة الرشيدة والشعب السعودي الكريم، مشيداً بالتضحيات التي يبذلها جنود الوطن ورجال أمنه في حماية وصون مقدراته وتوفير الامن والامان للمواطنين لينعم الوطن بالاستقرار والازدهار.
وفي ختام تصريحها ابتهلت قيادات مجلس الغرف السعودية لله سبحانه وتعالي بأن يعيد ذكرى اليوم الوطني العام المقبل والمملكة أكثر قوة على كافة الاصعدة السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وأن ينعم شعبها بالحياة الكريمة والاستقرار والامن والازدهار في ظل قيادته الحكيمة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
X
X