مجلس الغرف السعودية وأكاديمية نضرة للتدريب النسائي يوقعان اتفاقية لدعم توطين قطاع التجميل

20/11/2018

وقع مجلس الغرف السعودية وأكاديمية نضرة للتدريب النسائي (فيلوتي) اليوم (الثلاثاء) اتفاقية تعاون لتعزيز الشراكة بينهما في مجال التدريب وعقد ورش عمل بالغرف التجارية والصناعية بالمملكة، وكذلك توطين قطاع التجميل وتأهيل الفتيات السعوديات للعمل في هذا القطاع الحيوي، الذي يوفر العديد من الفرص الوظيفية، وذلك في إطار جهود المجلس ممثلا بالأمانة العامة لشؤون الغرف للتدريب وتمكين عمل المرأة السعودية في مختلف المجالات وتعزيز مشاركتها في التنمية الاقتصادية.

وينطلق هذا التعاون بين مجلس الغرف السعودية وأكاديمية نضرة مدفوعاً بالدور الاستراتيجي الذي يلعبه المجلس في الاقتصاد الوطني،وتعزيز مشاركة قطاع الأعمال في تحقيق رؤية 2030 عبر حزمة من المبادرات تشمل في جانبها النسائي تدريبها وزيادة مساهمة المرأة السعودية في سوق العمل الوطنية وتوفير فرص عمل جديدة لها وتطوير قدراتها بما يكفل توطين الأيدي النسائية العاملة، فيما تعد أكاديمة نضرة من الجهات الرائدة التي تهتم بتقديم دورات تدريبية متخصصة وشهادات معتمدة محلياً ودولياً في مجال التجميل لتوفير كوادر وطنية مؤهلة للعمل في قطاع التجميل بالتعاون مع الغرف التجارية والصناعية بالمملكة.

وتهدف الاتفاقية التي وقعها كل من رئيس مجلس الغرف السعودية الدكتور سامي بن عبدالله العبيدي، والمدير التنفيذي لأكاديمية نضرة خلود الحماد، بحضور الأمين العام للمجلس الدكتور سعود المشاري إلى تعزيز التعاون بين الجانبين في مجال التدريب وعقد ورش العمل بالغرف والتوظيف النسائي ودعم مبادرة ” مهنتي بيدي” لتوطين قطاع التجميل.

وبهذه المناسبة عبر الدكتور سامي العبيدي عن سعادته بتوقيع الاتفاقية مؤكداً اهتمامهم الكبير في مجلس الغرف السعودية بدعم المراكز والأقسام النسائية بالغرف وكذلك سديات الأعمال عمل المرأة من خلال الأمانة العامة لشؤون الغرف بالمجلس ومبادراتها لتعزيز مشاركتها في العملية التنموية تحقيقًا لتطلعات وتوجهات القيادة الرشيدة الهادفة إلى تهيئة فرص العمل للمرأة، ورفع نسبة مشاركتها من 20% إلى 30% وفقًا لرؤية المملكة 2030 ، مشيراً إلى أنه من بين تلك المبادرات ذات الصلة بموضوع الاتفاقية مبادرة توعية وتدريب وتأهيل الفتيات السعوديات للعمل في قطاع التجميل.

ونوه ” العبيدي” لأهمية قطاع التجميل بالنسبة للسعوديات حيث تتركز نحو 70% من الاستثمارات النسائية بهذا القطاع باستثمارات تصل لنحو 3 مليار ريال ، فيما يوفر العديد من الفرص الوظيفية المجزية للفتيات.
من جهتها أعربت المدير التنفيذي لأكاديمية نضرة خلود الحماد عن أملها في أن تشكل الاتفاقية نقطة انطلاق قوية لجهود توطين قطاع التجميل لما فيه خير ومصلحة مصلحة فتيات الوطن.

ويشمل نطاق التعاون بحسب بنود الاتفاقية (7) محاور أساسية تتمثل في تقديم مجلس الغرف السعودية لأكاديمية نضرة المساندة والدعم اللوجستتي لتنفيذ مبادرة (مهنتي بيدي) لتوطين قطاع التجميل، وتمكينها من المشاركة في الفعاليات التي ينظمها للتعريف بالمبادرة، والمساهمة في وضع خطة لتطوير قطاع التجميل من خلال الشراكات الدولية،فيما ستقوم أكاديمية نضرة بالتعاون مع المجلس والشركاء بعقد برامج التدريب والتأهيل للفتيات السعوديات بالغرف التجارية والصناعية بالمملكة لألحاقهن بسوق العمل، وذلك لعدد 500 سيدة، والتنسيق مع شركات التوظيف لإعداد عقود العمل للخريجات لتوظيف عدد 300 سيدة في المرحلة الأولى ممن يرشحهن المجلس والغرف التجارية والصناعية بالمملكة، إلى جانب التنسيق مع الجمعيات الخيرية لإلحاق مرشحاتها من الفتيات في برامج التدريب وعقد ورش عمل توعوية في المجلس والغرف بالتنسيق مع الأمانة العامة لشؤون الغرف بالمجلس.

وتأتي هذه الاتفاقية في إطار برنامج ( شراكات) للأمانة العامة لشؤون الغرف بمجلس الغرف السعودية الذي يهدف إلى التواصل مع الجهات الحكومية والخاصة لعقد ورش العمل والندوات التعريفية لتعزيز دور الغرف في دعم وتطوير قطع الأعمال.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
X
X